أصحاب قاعات الاعراس في حيره من امرهم

رغم ان الازمه اثرت على فئات كثيرة داخل المجتمع الا ان بعض القطاعات تعيش صعوبات وتحديات مضاعفة من قبيل اصحاب قاعات الاعراس الذين لم يستغلوا منذ بدايتي الوباء وهو ما عمق ازمة هذا القطاع ودفع المنتسبين اليه الى الاحتجاج تنظيم وقفات بعدت مدن مغربية منددين بالأوضاع المزرية التي وصل اليها القطاع داعين المسؤولون بالسماح اليهم باستئناف عملهم وفتح حوار جاد معهم واجمعوا ان قرارات الاغلاق المتكررة كانت لها اضرار كبيره على العاملين بالقطاع الذي يعيل الاف الاسر اذ لا يتعلق الامر بأصحاب قاعات الاعراس بل هناك مهن اخرى مرتبطة بالقطاع من قبيل الاجواق والفرق الموسيقية والطباخين وباقي المهن المرتبطة بالقطاع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial