أكادير: أستاذ ينهي حياته بطريقة مروعة

الفجر الجديد:

استيقظت ساكنة حي الصفاء بمدينة أكادير صباح اليوم الأحد 06 شتنبر الجاري، على وقع حادث انتحار مروعة راح ضحيتها رجل في الخمسينيات من عمره كان يشتغل قيد حياته كأستاذ للتعليم الابتدائي .

و أكدت مصادر من عاصمة سوس ل “الفجر الجديد”، أن الهالك أقدم على الإلقاء بنفسه من الطابق الرابع بالمنزل الذي يقطن بالحي المذكور، ليلفظ أنفاسه من قوة الاصطدام بالأرض حيث تعرض لعدة إصابات خاصة على مستوى الرأس. ليخلف الحادث صدمة وسط  أقاربه و معارفه.


هذا، و مباشرة بعد تلقيها لهذا الخبر المأساوي، انتقلت إلى عين المكان عناصر السلطات المحلية والشرطة القضائية وعناصر الوقاية المدنية، حيث تم فتح تحقيق في النازلة، قبل التكفل بنقل الجثة إلى مستودع الأموات بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير لإجراء التشريح الطبي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial