أكادير: المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية تكشف خيوط انتحار تلميذة بداخلية مؤسسة تعليمية

الفجر الجديد:
أعلنت المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية أكادير إداوثنان، في بلاغ لها عن تفاصيل إقدام تلميذة تبلغ من العمر 19 سنة، كانت تتابع دراستها بثانوية رضا السلاوي، أمس الأربعاء 30 دجنبر، على الإنتحار شنقا، وسط غرفتها بداخلية المؤسسة. وقالت المديرية في ذات البلاغ إن لجنة إقليمية تم إرسالها بمجرد التوصل بخبر الانتحار، للبحث والتقصي عن حقيقة الأمر. وبينت التحريات التي باشرتها اللجنة، على أن الأمر يتعلق بتلميذة، تنحدر من مدينة تيزنيت، تقيم بالقسم الداخلي بالمؤسسة، وتتابع دراستها، بالسنة الثانية علوم رياضية، وأقدمت على الانتحار داخل غرفتها، بعد أن استكملت حصصها الصباحية، أمس الربعاء، وأضاف بلاغ المديرية أن تلميذة تقطن مع الهالكة بالغرفة، أخبرت الحارس العام الخاص بالداخلية، والذي بدوره أخبر إدارة المؤسسة، ليتم بعدها إخبار الوقاية المدينة، ورجال الشرطة والسلطة المحلية، كما حضرت طبيبة الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين سوس ماسة، لمعاينة جثة الهالكة قبل نقلها إلى مستودع الأموات، قصد إجراء التشريح الطبي لتحديد ملابسات الوفاة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial