الصحافة الوطنية في حداد بوفاة الإعلامي ادريس وهاب بسبب فيروس كورونا

الفجر الجديد: ابراهيم بولفضايل

غادرنا اليوم إلى دار البقاء الإعلامي و الصحفي  إدريس اوهاب، في ساعة مبكرة من صباح الخميس 29 أكتوبر 2020 بمستشفى سيدي عثمان بمدينة الدار البيضاء، وذلك بعد مضاعفات صحية ناتجة عن إصابته بفيروس كورونا.

و الفقيد من خريجي المعهد العالي للإعلام والاتصال بالرباط، تعرف عليه المغاربة من خلال تقديمه للنشرات الاخبارية بالقناة  الثانية “دوزيم”،كما ساهم في إنجاز مجموعة من البرامج الحوارية و برامج أخرى إخبارية،إلى جانب  إشرافه على مجموعة من الدورات التكوينية للصحفيين.إضافة لاشتغاله كأستاذ بالمعهد العالي للصحافة و الإتصال.
و برحيله تكون الساحة الإعلامية قد فقدت أحد الوجوه البارزة في العقود الأخيرة،حيث تميز رحمه الله بحبه و غيرته على بلده،و أيضا بتواضعه و جديته في عمله،فرحم الله الفقيد و أسكنه فسيح جناته و ألهم ذويه الصبر و السلوان.
و تعازينا الصادقة لأرملته السيدة سعيدة عزوزي و طفليه و باقي أفراد العائلة،و عزاؤنا واحد و إنا لله و إنا إليه راجعون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial