بلحمر ثالث ضحايا الدورة السابعة،بإعلان مكتب المغرب التطواني إقالته من مهامه

الفجر الجديد: ابراهيم بولفضايل
لم تكن الدورة السابعة من البطولة الاحترافية القسم الأول في صالح أصحاب الدار،كما خدمت بشكل كبير مصالح الزوار بعد عودة خمسة منهم بانتصارات ثمينة،و كما جرت العادة فإن مثل هذه النتائج كان لا بد أن تخلف وراءها ضحايا من المدربين قدموا كأكباش فداء،حيث عصفت الدورة بثلاثة مدربين دفعة واحدة و للأسف كلهم مغاربة،فبعد عبد اللطيف جريندو و يوسف فرتوت،أعلن المغرب التطواني مساء اليوم الأربعاء انفصاله عن مدربه يونس بلحمر،في بلاغ جاء فيه:
“قرر المكتب المديري لنادي المغرب أتلتيك تطوان مساء يومه الأربعاء 24 فبراير 2021، إقالة مدرب الفريق يونس بلحمر رفقة المعد البدني سلفادور لونا من مهامها بسبب سوء النتائج.

وعين المكتب المديري ابن الفريق جمال دريدب للاشراف على العارضة الفنية للفريق بمساعدة إبراهيم الزواق، ويوسف الرياني معدا بدنيا، وهيلدير بينيون داسيلفا مدربا لحراس المرمى.

هذا وأشرف الطاقم التقني الجديد بقيادة جمال دريدب على الحصة التدريبية التي خاضها الفريق مساء اليوم بملعب الملاليين وشارك فيها جميع اللاعبين.”
و من جهة أخرى تم تعيين عبد الإله العلواني مدربا لأمل الماط خلفا لجمال الدريدب الذي عاد مجددا لقيادة سفينة الفريق الأول.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial