حضور وازن و اجراءات احترازية في جنازة المرحوم عبد الجبار الوزير

الفجر الجديد:

تم زوال اليوم الخميس 03 شتنبر الجاري، تشييع جنازة الراحل عبد الجبار الوزير بمقبرة باب دكالة، بحضور حشد غفير من المواطنين وأقارب وجيران الراحل و بعض الوجوه الفنية مع الحرص على تطبيق التدابير والإجراءات الخاصة لمنع تفشي فيروس كورونا.

 

وعرفت جنازة الراحل حضور بعض الفنانين والمثقفين المراكشيين ممن عاشرو الفقيد ، فيما عرفت ترتيبات جنازة عميد المسرح المراكشي حضورا أمنيا ، حيث منع مرافقو موكب الجنازة من دخول المقبرة تنفيذا للتدابير الصحية .

وسمحت سلطات منطقة جيليز ،   لعشر افراد فقط  من عائلة المرحوم عبد الجبار الوزير لحضور مراسم الدفن ، حيث احتج العديد من مرافقي الجنازة من عائلة الفقيد ومحبيه على القرار.

وكان الفقيد  الذي يعد احد ابرز الوجوه الفنية المراكشية ، قد انتقل مساء يوم أمس الأربعاء، إلى جوار ربه عن عمر يناهز 92 سنة و ذلك بعد صراع مرير مع المرض.

فرحم الله فقيد المسرح المراكشي و المغربي،و الرجل الذي اجتمعت فيه خصال الوطنية و الكوميديا،و حب الرياضة و الفن،و إنا لله و إنا إليه راجعون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial