خبر سار للجماهير الرجاوية

محمد جواد:
و أخيرا سيتنفس جمهور الرجاء و معه الطاقم التقني و باقي مكونات الفريق الأخضر الصعداء بعد عودة الثنائي الكونغولي بين مالونغو و فابريس نغوما من بلدهما.
اللاعبان حلا اليوم الثلاثاء بمطار محمد الخامس حوالي الساعة العاشرة و النصف مساء في رحلة من الكونغو عبر العاصمة الاثيوبية أديس أبابا ثم العاصمة الإيفوارية أبيدجان.
و كان فريق الرجاء قد نشر في وقت سابق بلاغا بخصوص عودة محترفيه الكونغوليين هذا نصه:
” بعد فتح المجال الجوي بجمهورية الكونغو الديموقراطية يومه السبت 15 غشت 2020 و بعد سلوك مجموعة من المحاولات مع مختلف المتدخلين، نجح نادي الرجاء الرياضي في تأمين رحلة عودة لاعبيه الدوليين بين مالانغو و فابريس نغوما من كينشاسا في اتجاه الدار البيضاء عبر رحلة جوية تربط كينشاسا بالعاصمة الأثيوبية اديس ابابا ثم الوصول إلى العاصمة الايفوارية ابيدجان مساء يوم 16 غشت 2020 قبل الإقلاع مجددا الى مدينة الدار البيضاء يوم 18 غشت 2020.
نادي الرجاء الرياضي يتقدم بالشكر و الامتنان لكل من ساهم في تأمين هذه الرحلة و خاصة سفيري جلالة الملك بجمهورية الكونغو الديموقراطية و دولة كوت ديفوار و كذلك مسؤولي الخطوط الملكية المغربية على المستوى المركزي بالدار البيضاء وكينشاسا”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial