رئيس جماعة “لوطا” يتبرأ من التدوينة المثيرة للجدل

الفجر الجديد:

تنصل رئيس جماعة لوطا من التدوينة المثيرة للجدل والتي أعلن فيها عدم الإمتثال لقرار حظر التنقل الليلي في شهر رمضان والذي أعلنت عنه الحكومة في سياق مواجهة انتشار جائحة كورونا. وتحدث في تدوينة له بأن حسابه تم اختراقه، مضيفا بأن الأمن المعلوماتي في المغرب هو الوحيد الذي باستطاعته معرفة الشخص الذي قام باختراق حسابه الفايسبوكي.

وفي السياق ذاته، اتهم المكي الحنودي، وسائل الإعلام بعدم المهنية، ونعتها بـ”صحافة المرقة” التي لا تعرف سوى “البارطاج”، دون أن تتصل به مباشرة لمعرفة التفاصيل والحصول على تصريحاته.

وكانت التدوينة ذاتها المنسوبة لرئيس جماعة “لوطا” بنواحي الحسيمة، المكي الحنودي،  أمس الأربعاء، قد أثارت البوليميك عبر وسائل التواصل الإجتماعي و جاء فيها M

” أعلن بصفتي رئيسا لجماعة لوطا وضابطا للشرطة الإدارية حسب القوانين والأنظمة الجاري بها العمل -وهذا هو الأصل- الترخيص لكم بالتجول بتراب جماعة لوطا وارتياد المقاهي من الفطور إلى الساعة 11 ليلا خلال شهر رمضان، مع الالتزام ببعض الإجراءات الإحترازية الضرورية”، وبيننا وبين الحكومة المحكمة الإدراية المختصة.

و هذا ما نفاه الحنودي جملة و تفصيلا،حيث نسبه للجهات التي اخترقت حسابه.

للتذكير أن الحكومة كانت قد اعلنت اليوم الأربعاء 7 أبريل الجاري، عن الإجراءات المزمع اتخاذها خلال شهر رمضان المبارك، في إطار تدبير مكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد.

وقررت الحكومة حظر التنقل الليلي على الصعيد الوطني يوميا من الساعة الثامنة ليلا إلى غاية الساعة السادسة صباحا، باستثناء الحالات الخاصة، كما تقرر الإبقاء على مختلف التدابير الاحترازية المعلن عنها سابقا.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial