رحم الله الصيدلي سيف الدين،الرجاوي المخلص

الفجر الجديد:

غادرنا اليوم لدار البقاء الصيدلي عبد الغني سيف الدين،صديق الرياضيين،الرجل الطيب و العاشق المتيم بحب الرجاء،ظل رحمه الله طيلة حياته وفيا للون الأخضر،قلبه و جسده متعلق بمركب الوازيس،حيث كان يقضي جزءا مهما من يومه،كما كانت صيدليته مفتوحة في وجه لاعبي الرجاء بكل فئاته العمرية.

و أمام هذا المصاب الجلل،لا نقول إلا ما يرضي الله سبحانه الذي أراده لجواره،فرحم الله الفقيد و أسكنه فسيح جناته مع النبيئين و الصديقين و الشهداء و الصالحين،و تعازينا الحارة لأسرته الصغيرة،و لأصدقاءه،و لكل العائلة الرجاوية التي فقدت فيه أحد الرجالات المخلصين،و إنا لله و إنا إليه راجعون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial