كوريا الشمالية تعوض نقص اللحوم الذي تعاني منه بلحوم الكلاب

الفجر الجديد: متابعات
يبدو ان الأزمة الخانقة التي وصلت اليها كوريا الشمالية بلغت حدا مذهلا ، ليصل نقص الطعام في البلد المعزول حد اجبار السلطات أصحاب الكلاب الأليفة على تسليم كلابهم ليتم قتلها واستخدامها كطعام.

وبحسب مصادر صحفية قرر زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون اسكات معاناة شعبه جراء نقص اللحوم الى استخدام الكلاب الأليفة كطعام بديل.

واضافت المصادر ان السلطات حددت العائلات التي تملك كلابا أليفة في البلاد، وأجبرتها على تسليمها للسلطات، وإلا تعرضت للعقاب، مشيرة الى أن معظم الكلاب الأليفة في البلاد تم قتلها واستخدامها كلحوم في المطاعم التي تعاني من شح في اللحوم، بينما أرسل بعضها لحدائق الحيوان.
وتكون الكلاب الأليفة عادة في “بيونغ يانغ” ملكا للطبقة الغنية، وتعتبرها الحكومة في البلد الذي يتبع النظام الاشتراكي بأنها رمز “للانحطاط الرأسمالي”، حيث كان كيم جونغ أون قد أصدر حظرا على ملكية الحيوانات الأليفة، في يوليو الماضي، واصفا إياها “بتوجه برجوازي مشبوه”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial