مراكش: إبادة جماعية للكتاكيت في سبيل إسعاد الأطفال

الفجر الجديد: حسن البيضاوي

يشهد الفضاء السابق لسوق الخضر والفواكه بالجملة بمنطقة باب دكالة بمراكش،
مجموعة من المظاهر والانشطة الغير مشروعة، من قبيل الاتجار في الممنوعات وغيرها
من الانشطة الغير قانونية.
ومن ضمن الانشطة المثيرة التي يشهدها هذا الفضاء، الذي أصبح بمثابة نقطة سوداء
وسط المدينة، في انتظار استغلاله رسميا من طرف المجلس الجماعي لمراكش، يبرز في
هذا الوقت من السنة نشاط غريب ذات صلة ببيع الكتاكيت، التي تباع بدرهم أو درهمين
للاطفال في الاسواق، حيث تتم عملية صباغتها بشكل غير انساني في هذا الفضاء، ما
يساهم في نفوق عدد كبير منها.

وحسب ما عاينته “الفجر الجديد” فإن العشرات من الكتاكيت يتم رميها وسط إناء كبير
مملوء بالصباغة، من أجل اختصار الوقت وصباغة أكبر عدد منها في وقت وجيز، لضمان
نيل إعجاب الأطفال، من خلال تحويل لونها الطبيعي لألوان مختلفة ومتنوعة، سرعان ما
تساهم في التأثير عليها، حيث عادة ما تنفق بعد أيام، فيما تنفق مجموعة منها في الحين
خلال عملية الصباغة.

ويطالب عدد من المهتمين بوضع حد للأنشطة الغير مشروعة التي يشهدها هذا الفضاء،
ومن ضمنها النشاط المذكور، فضلا عن مجموعة من المظاهر المسيئة للمنطقة، ومن
ضمنها تجمع المتشردين والمدمنين ومروجي المخدرات، نظرا لتعدد منافذ الفضاء، وفتح
أبوابه على مصراعيها أمام الجميع مع العلم أنه فضاء غير محروس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial