السبت. يونيو 25th, 2022

وفاة شاب أقدم على حرق نفسه بالدارالبيضاء بسبب “الحكرة”،و أمن الهراويين في قفص الاتهام

الفجر الجديد:

وفاة شاب من الدار البيضاء أحرق نفسه في بث مباشر على فيسبوك مشتكيا من “الحكرة”

قام شاب لا يتعدى عمره 19 سنة بإحراق نفسه في بث مباشر عبر صفحته في فيسبوك ، الحادث وقع في 3 مارس لكن الشاب توفي أمس متأثرا بالحروق الخطيرة التي أصيب بها.. وأظهر التسجيل الذي بثه الشاب الذي قال إن اسمه زكرياء ش، إنه تعرض للظلم حين تم الاعتداء عليه في سوق الجملة قرب الهراويين في مدينة الدار البيضاء، من طرف شخصين يعملان في السوق. مضيفا أنه حصل على شهادة طبية تبين عجزه لمدة 21 يوما.

وقال إنه لجأ إلى الشرطة التي قامت باعتقال الشخصين، لكنها قامت بإطلاق سراحهما فيما بعد، وحين عاد إلى مركز الشرطة الكائن قرب إقامة التفاح، في الهراويين، تعامل معه رجال الشرطة بقسوة ورفضوا الاستماع له، فشعر بالحكرة، وقرر إحراق نفسه. وظهر الشاب في حالة يرثى لها قائلا إنه لم ينم منذ الإثنين، وقام بصب البنزين على جسده، وتبين أنه خلال البث كان معه أحد مرافقيه الذي حاول ثنيه عن إشعال النار في جسده، ولكن النار أشتعلت في جسد الشاب في بث مباشر قبل أن يقطع البت.

الحادث المؤلم و الذي راح ضحيته هذا الشاب،و هذه الشهادة الحية التي أدلى بها قبل وفاته توضح بالملموس الواقع الحقيقي الذي نعيشه،ففي العديد من المناسبات نسمع مثل هذه الحالات من الظلم و الحكرة التي نتمنى القطع معها من أجل كرامة المواطن المغربي،و هنا لا بد أن تتحرك المديرية العامة للأمن الوطني و على رأسها السيد الحموشي لفتح تحقيق نزيه لمعرفة الأسباب الحقيقية التي دفعت بهذا الشاب لاقتراف هذا الفعل المجرم شرعا و قانونا،و ذلك لمحاسبة المتورطين في إخفاء الحقيقة و كل من تسبب في هذا الحادث المأساوي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.