السبت. يونيو 25th, 2022

منتخب مقدونيا يصدم الطاليان و يحرمهم من المونديال للمرة الثانية على التوالي

الفجر الجديد :

تأكد مرة أخرى اليوم بأن كرة القدم لا تخضع للمنطق،كما أنها تكون قاسية في بعض الأحيان ، وقساوتها في مفاجآتها،و منها ما حدث اليوم لبطل أوروبا منتخب الأتزوري إيطاليا الذي تلقى ضربة موجعة بغيابه عن مونديال قطر 2022 للمرة الثانية على التوالي  بعد أن غاب كذلك عن مونديال 2018.

لم يكن أكبر المتشائمين ينتظر هزيمة الطاليان بعقر دارهم ضد مقدونيا الشمالية بهدف قاتل في مرمى دوناروما عند الدقيقة 92
إيطاليا خلال 90 د وهي تبدع وتسيطر وتتفنن في تضييع الفرص وكرة القدم ليست علوم دقيقة،لكنها معروفة كذلك بمعادلتها القاسية و التي تقول “الذي يضيع غالبا ما يؤدي الثمن حين يستقبل الأهداف”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.