الأحد. يونيو 26th, 2022

لجنة القيادة و التتبع تصادق على مضامين المرحلة الثانية من التصميم الجهوي لإعداد التراب لجهة مراكش آسفي

الفجر الجديد :

متابعة: حسن البيضاوي

في إطار مسلسل انجاز التصميم الجهوي لإعداد التراب لجهة مراكش آسفي، انعقد بمقر الولاية يومه الخميس 07 أبريل 2022 اجتماع لجنة القيادة والتتبع للتصميم الجهوي لإعداد التراب لجهة مراكش آسفي تحت رئاسة السيد كريم قسي لحلو والي الجهة إلى جانب السيد سمير كودار رئيس الجهة وبحضور السادة عمال أقاليم الجهة و السيد أحمد اخشيشين النائب الثاني لرئيس مجلس الجهة والسيد عبد العالي دومو والسيد سعيد كردام رئيس لجنة إعداد التراب بمجلس الجهة وذلك لتدارس مضامين المرحلة الثانية من التصميم التي تهم إعداد استراتيجية المجال وتأهيله وفق رؤية استراتيجية مع تحديد مجالات المشاريع وهي محطة تكتسي أهمية بالغة بالنظر لكونها تضع رؤية استشرافية للتنمية بالجهة.


كما حضر الٱجتماع رئيس جامعة القاضي عياض وكل من الكاتب العام للشؤون الجهوية والكاتب العام لعمالة مراكش والسيدات والسادة المنتخبون والمفتشة الجهوية للتعمير والهندسة المعمارية واعداد التراب الوطني لجهة مراكش آسفي ورؤساء المصالح اللاممركزة وباقي أعضاء لجنة القيادة والتتبع .
في مستهل هذا الاجتماع ذكر السيد الوالي بأهمية التصميم الجهوي لإعداد التراب باعتباره وثيقة مرجعية تترجم التوجهات العامة والاختيارات الكبرى في مجال إعداد التراب على صعيد الجهة مع تقديم رؤية استشرافية لمستقبل الجهة من خلال المجالات ومن خلال المشاريع المهيكلة المقترحة التي من شأنها رفع تنافسية مختلف المجالات الترابية للجهة منوها بالمقاربة التشاركية الموسعة التي تم اعتمادها خلال مختلف مراحل إنجازه.
كما ذكر السيد الوالي بالخطوط العريضة لبلورة برنامج التنمية الجهوية وفق منطق أقطاب ترابية وقطاعية مندمجة وتنافسية لتحقيق الجاذبية المطلوبة للتنمية وإنعاش الٱستثمارات وخلق فرص الشغل . وهي الٱستراتيجية التي تم الشروع الفعلي في أجرءتها  .وركز في ختام مداخلته على الإشراك الفعلي لكل المتدخلين في هذا المجهود وخاصة المؤسسات الجامعية بكل قطب كمحرك فعال لتنزيله .
ومن جهته ذكر السيد رئيس الجهة بأهمية المراحل التي قطعها هذا التصميم وكذا أهمية اللقاءات التشاورية مع مختلف الفاعلين بالجهة. كما أثنى على انخراط الجميع مشيدا بمجهودات فريق العمل بالجهة لإخراج هذه الوثيقة في صيغتها الحالية.
بعد ذلك، أعطيت الكلمة للسيد ممثل مكتب الدراسات الذي قدم عرضا مستفيضا حول مضامين تقرير هاته المرحلة حيث تطرق إلى أهم عناصر التشخيص التشاركي، والذي من خلاله تم تحديد مجالات المشاريع والمشاريع المهيكلة وأهم التوجهات لتحقيق تنمية دامجة ومستدامة بالجهة أخذا بعين الاعتبار توجهات النموذج التنموي الجديد ونتائج اللقاءات التشاورية وكذا الاستراتيجيات الوطنية و المشاريع الكبرى المهيكلة بالجهات المجاورة.
وقد تميز هذا اللقاء بنقاش مستفيض خلص الى جملة من التوصيات والمقترحات التي تم تقديمها من طرف السيدة المفتشة الجهوية للتعمير والهندسة المعمارية واعداد التراب الوطني لجهة مراكش آسفي.
وفي ختام هذا اللقاء، تمت المصادقة بالإجماع على خلاصات  المرحلة مع الاخذ بعين الاعتبار مجمل التوصيات والمقترحات التي تم تداولها خلال هذا الاجتماع وذلك ضمن التقرير النهائي لهاته المرحلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.