الأحد. يونيو 26th, 2022

الوداد يتجاوز عقبة بلوزداد بشق الأنفس،و يضرب موعدا مع بيترو أتلتكو الأنغولي في المربع الذهبي

الفجر الجديد: ابراهيم بولفضايل
أكمل الوداد الرياضي عقد المتأهلين إلى نصف نهائي دوري أبطال إفريقيا، رغم تعادله سلباً بلا أهداف مع شباب بلوزداد الجزائري، في المباراة التي جرت أطوارها اليوم السبت، على أرضية مركب محمد الخامس بالدار البيضاء، في إياب ربع النهائي، مستفيدا من فوزه ذهابا بهدف نظيف.

وبدأت المتعة من المدرجات، بعدما قامت الجماهير الودادية برفع تيفو ” اكسير الحياة” مع بداية المباراة، مانحة لفريقها شحنة معنوية لتحقيق نتيجة إيجابية.

لكن على أرضية الميدان بدت الأمور صعبة نوعا ما باعتبار المستوى الذي ظهر به الفريق الجزائري حيث كان إكثر جرأة و رغبة في الوصول لمرمى التكناوتي،و كان بإمكانه تحقيق المبتغى في عدة مناسبات أخطرها أنقذها المدافع فرحان من على خط المرمى بعد هزيمة التكناوتي،هذا في وقت ظلت فيه الهجومات الودادية محتشمة و لم تقلق كثيرا راحة الحارس الجزائري خاصة أن المهاجم مبينزا ظل في الغالب معزولا وسط الكماشة الدفاعية لبلوزداد.و بذلك ينتهي الشوط الأول بالأصفار.

في الشوط الثاني رمى المدرب باكيتا بكل أوراقه الهجومية بحثا عن خنق الوداد في منتصف ملعبه،لكن استماتة أشبال الركراكي و تنظيمهم الجيد و كذا تألق الحارس التكناوتي حال دون الوصول للهدف مع تضييع المهاجم مترجي لأفضل فرصة أمام المرمى.

و شهدت الدقائق الأخيرة طرد الحارس الجزائري بسبب تعنيفه لمؤيد اللافي،ليكمل الزوار المباراة بنقص عددي،في وقت عاد الحكم المصري للفار في آخر الأنفاس ليتأكد من عدم وجود ضربة جزاء لفائدة الفريق الجزائري،و هي اللقطة التي حبست أنفاس أنصار الفريق الأحمر قبل أن يتنفسوا الصعداء  بإعلان نهاية المباراة بتأهل من رحم المعاناة لفريق الوداد الرياضي الذي استفاد من فوزه ذهاباً على شباب بلوزداد بهدف نظيف في الجزائر يوم الأحد الماضي وسيلاقي  بيترو أتلتيكو في نصف النهائي.

و كان بيترو أتلتيكو الأنغولي، قد تأهل بدوره إلى نصف نهائي دوري أبطال أفريقيا بعد تعادله مع نظيره ماميلودي صان داونز الجنوب إفريقي. بهدف لكل فريق في مباراة الإياب مستفيدا من فوزه ذهاباً 2_1.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.