مايو 18, 2024

Warning: sprintf(): Too few arguments in /home/fajrma/public_html/wp-content/themes/covernews/lib/breadcrumb-trail/inc/breadcrumbs.php on line 254

مقبرة جديدة لساكنة الدارالبيضاء أطلق عليها اسم مقبرة الاحسان

بعد أن أصبحت مقبرة الغفران لاتطيق دفن عدد الموتى، وسيتم قريبا إغلاقها نهائيا تحيث يدفن فيها 40 إلى 50 وفاة في اليوم من موتى المسلمين والمسلمات من 16 مقاطعة ترابية تابعة لجماعة الدارالبيضاء، مما جعلها لم تعد قادرة على تحمل الدفن هذا جعل مجلس مدينة الدارالبيضاء يبحث عن بقعة أرضية ضواحي المدينة الاقتصادية. وأكد لنا السيد أحمد بريجة رئيس لجنة المرافق العمومية والخدمات بمجلس المدينة، أن مقبرة الغفران أصبحت لا تصلح للدفن.

وأن هناك محسن تبرع على مدينة الدارالبيضاء والساكنة ببقعة أرضية مساحتها 117هكتار توجد بتراب مديونة، وخلال اجتماع مجلس المدينة كان التصويت بالإجماع بقبول واستغلال البقعة من المحسن لدفن موتى المسلمين والمسلمات، وهذه مناسبة لنشكر عامل إقليم مديونة لأنه هو المنسق في هذا العمل الإجتماعي، الانساني، الخيري كما نشكر السيد رئيس جهة الدارالبيضاء سطات الذي تعهد بدوره لبناء مسجد والجدار على المقبرة الجديدة والتي أطلق عليها  مقبرة الاحسان وستكون جاهزة خلال أربعة اشهر القادمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *