أبريل 22, 2024

نداء إلى الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم والأندية الوطنية : تخصيص جوائز للجماهير الرياضية وتخفيض ثمن التذاكر للطلبة…!!!!!

  1. سبق لجريدة الفجر الجديد المغربية ان قامت بتنظيم حملات تحسيسية، ضد الشغب بالملاعب، بعدة ملاعب وطنية وكذالك بتوزيع منشورات على الجماهير الرياضية.

كما سبق ان كتبنا نداءات إلى الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، والأندية الوطنية من أجل تخفيض تذاكر دخول الملاعب لفائدة الطلبة، ومن جهة أخرى طالبنا المسؤولين عن التدبير والتنظيم داخل الملاعب بتخصيص جوائز للجماهير العاشقة لكرة القدم، حيث نجد دائما آلاف من الجماهير،   10الاف، 20الف، 50الف… من الجماهير تتابع المقابلات بمختلف الملاعب الرياضية الوطنية.

لماذا لا تخصص للجماهير 3 جوائز في كل مقابلة بعد إجراء القرعة على كل التذاكر التي ثم بيعها !

يدخل هذا في إطار زرع الروح الرياضية والتضامنية بين كل المكونات الرياضية، ويكون عمل نموذجي قامت به الجامعة أو الاندية الرياضية. (أندية خارج التغطية لايهمهم إلى رفع أسعار التذاكر، تعاونو مع الفرقة، كل سنة أي رئيس جاء تعونو مع الفرقة).

كفى من العشوائية، فريق صن داونز، وضع تذاكر الملعب بالمجان للجميع خلال المقابلة النهائية مع فريق الوداد الرياضي، من أجل تشجيع النادي والفوز والحصول على اللقب الافريقي، عكس أنديتنا دائما  تفكر في الربح المادي على حساب الجماهير….

فريق الوداد الرياضي حقق مداخيل محترمة ببيع تذاكر مبارياته في مسابقات الدوري الافريقي أمام انييمبا النيجيري والترجي التونسي ثم ماميلودي صن داونز الجنوب الافريقي، وبلغت عائدات بيع تذاكر مباراة التي جمعت الوداد الرياضي وصن داونز 490 مليون سنتيم، بعد رفع اللجنة المنظمة للدوري الافريقي من أسعار التذاكر لتصل إلى 80 درهم للمدرجات المكشوفة، و200 درهم للمدرجات المغطاة، و1000 درهم للمنصة الشرفية. وفي مباراة ربع النهائي أمام فريق انييمبا النيجيري بلغت المداخيل 119مليون سنتيم، فيما ارتفعت خلال مباراة نصف النهاية ضد فريق الترجي التونسي حيث وصلت المداخيل إلى 300 مليون سنتيم.

ووصل إجمالي المداخيل في هذه المقابلات الافريقية 900 مليون سنتيم، تحصل منها الكونفدرالية الافريقية على نسبة، إلى حانب خصم مصاريف التنظيم….

ما يهمنا نحن هو تخفيض ثمن التذاكر لفائدة الطلبة….مع تخصيص جوائز تشجيعية لفائدة الجماهير الرياضية….!!!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *