أبريل 22, 2024

Warning: sprintf(): Too few arguments in /home/fajrma/public_html/wp-content/themes/covernews/lib/breadcrumb-trail/inc/breadcrumbs.php on line 254

أنا مريض و مالقيت دواء !؟

عجت مستشفيات المغرب هذه الايام بمرض جديد اضيف الى لائحة المرضى فهناك مرض الاسعار ومرض الاجور، والذين يأخدون طاقة المستشفى بكل أطقمها نظرا لحساسية المرضى ومدى أهميتهم، لكن مريضنا الجديد ليس مريضا عاديا فهو أصل الداء واصل الدواء. اجتمعت لجنة طبية مكونة من الدولة والنقابات فخرجت بوصفة دواء جديد وهو النظام الاساسي للتعليم لم يتقبله الجسم التعليمي لمجموعة من المضاعفات منها عدم ملائمته للظروف الصعبة ومتحججا باخراجه من الوظيفة العمومية وادخاله في خانة التعاقد، واللجنة متمسكة ببرتوكول العلاج نظرا لمجموعة من الاعراض التي بدات تظهر على وجه التعليم، أهمها المرتبة المتدنية التي حصل عليها المغرب في الترتيب العالمي رغم كل المميزات التي منحت للمنظومة من تقليل ساعات العمل وتعويضات وكل خدمات مؤسسة محمد السادس والتي بالهبل.

لا شك ان دخول التعليم الى العناية المركزة له سلبيات كبرى منها التلميذ والذي هو الاساس، التلميذ الذي أصبح يحس باليتم التعليمي، بل أصبح كالحبل الذي كل يجر إلى جهته لا بالنسبة للحكومة ولا بالنسبة لرجال التعليم.
لا بد من وضع نقطة والرجوع إلى طاولة الحوار بدون أنانية طبعا واكيدا مع الرجوع إلى الاقسام لان الاضراب أصبح متجاوزا ولا بد أخد التهديدات الخارجية بعين الاعتبار.
العدو يترصد ويتربص بنا وكل يوم يحاول ويحاول لذا يجب ان لا نكون سببا في اعطائه فرصة من ذهب في ضرب كل انجازاتنا والتي يشد سهر صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله.

متابعة: قرنوف محفوظ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *