يوليو 13, 2024

Warning: sprintf(): Too few arguments in /home/fajrma/public_html/wp-content/themes/covernews/lib/breadcrumb-trail/inc/breadcrumbs.php on line 254

البلوكاج بمدارة العياشي بمراكش يثير غضب السائقين ومطالب بإحداث نفق تحت أرضي

تشهد مدارات العزوزية خاصة مدارة العياشي مدخل مراكش نحو الحي الصناعي سيدي غانم، التابعة لثراب مجلس قاطعة المنارة، ازدحاما كبيرا يجعل حركة السير والجولان تعرف اضطرابا واختناقا وفوضى، خصوصا في أوقات الذروة.

وبات المرور بالشوارع المؤدية لمدارة العياشي، يثير سخط مستعملي السيارات والشاحنات، نظرا للازدحام الذي تعرفه المنطقة، مما يتسبب لجميع مستعملي المدارة المشهورة التي تستقبل افواج كبيرة من عمال وعاملات الشركات وكذا زوار لافيراي وموظفي المؤسسات والإدارات أغلبهم يلتحقن بعملهم متأخرين.
ولا ننسى ايضا زوار المصحات والمحاكم القادمون من المدن المجاورة وكذا كل من ساكنة تامنصورت العزوزية . تاركة وجل زوار المركز الإستشفائي الجامعي محمد السادس، خاصة مستعملي سيارات الاسعاف القادمة من المدن المجاورة جلهم يعانون صعوبة كبيرة في الوصول، حيث اصبحت مدارة العياشي تشهد حالة “بلوكاج” 24/24 ساعة.

هذه الوضعية تثير غضب العديد من أصحاب السيارات الذين يجدون أنفسهم محاصرين وسط الإزدحام، يلزمهم صبر أيوب منهم من يغلق النوافذ ويسمع للموسيقى عبر إداعته المفضلة، والآخرين يطلقون اصوات منبهات السيارات، بشكل هستيري.
رغم وجود عناصر الأمن، فلا تسأل عن الحروب الكلامية، فهذه الفوضى ترجع إلى سوء التدبير وغياب رؤية واضحة للسير والجولان، من طرف المسؤوليين الجماعيين لأن اغلبهم لا يستعملون هذه الطريق ويهتمون فقط بشوارع التابعة لمجلس مقاطعة جليز التي تتواجد بها المطاعم و الفنادق السياحية المشهورة.

نطرح سؤالنا لأعضاء المكاتب المنتخبة المسيرة، متى ستحقق انتظارات المراكشيين من وعودكم إبان الحملات الانتخابية السابقة و على رأسهم معالي السيدة الوزيرة عمدة مراكش الشبه الغائبة التي تتواصل مع نوابها اعضاء المكتب المسير فقط عبر الواتساب أو الهاتف ؟؟

وهي تعيش في العاصمة الادارية التي تعرف تقدما مثلها مثل مدن الشمال وأكادير عكس ما نرى بمراكش تراجع للوراء والسبب غياب التواصل مع المجتمع المدني و رجال الإعلام النزيه الحقيقي، عكس ما نشاهد استقبال بالمكاتب يوميا اشخاص ينتمون الى جمعيات المجتمع المدني واصحاب صفحات فيسبوكية يلقبون (بعيشي عيشي) عملهم الوحيد هو مراقبة وتوصيل ما قيل وكتب عنهم في مجموعات عبر الواتساب هذيتهم لا تتعدى ورقة من اللون الازرق او قفة رمضان ومنهم من يستفيد بمنحة الدعم جمعيته، كل هذا الخير راجع لوقوفهم ايام الحملات الانتخابية.
لهذا نطلب من سيادة والي جهة مراكش اسفي المحترم إنقاد ما يمكن إنقاده، خير دليل ما عرفته سنة 2014، حيث ترأس صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله بمراكش، حفل إطلاق مشروع “مراكش.. الحاضرة المتجددة”، وهو برنامج طموح يعكس إرادة جلالة الملك القوية في ضمان تطور متوازن ومندمج ومستدام للمدينة الحمراء، وإلى يومنا هذا لم يتحقق شيء فقط نشاهد تعثر مشاريع تنموية.

ولعل الصور والفيديوهات المنتشرة على مواقع التواصل الاجتماعي من طرف غيورين على المدينة، تكشف حجم المعاناة التي يجدها المراكشيين خلال تنقلهم في شوارع المدينة الكبرى، أغلبها يوجد بها حفر وانعدام النظافة، انتشار كلاب ضالة في كل الاحياء تتجول بحرية رصدت لها ميزانية كبيرة تفوق 900 مليون ولا تسأل عن وجود حافلات النقل العالم القروي عفوا النقل الحضري في حالة يرثى لها، قطاع الصحة خارج التغطية يتوفر على مستشفيات و مستوصفات تستقبل فقط المرضى لا يستفدون من الادوية يسمعون كلمة ( تقادا مابقاش مقطوع…) الوزارة لم ترسل لنا !!!

اتحدث عن اصحاب المرض المزمن داء السكري، ارتفاع الضغط وحتى مرضى الاضطرابات النفسية لم يستفدون من الادوية اما السكانير معطل طيلة الاسبوع والمواعيد وصلت لأشهر سنة 2025، هل هذه هي الدولة الاجتماعية؟
أما قطاع النقل أصحاب الطاكسيات يفضلون فقط الأجانب عن المواطنون المغاربة لأن( بوبليغة) غير مرغوب فيه، فلا شيء يفرح بمدينة سبعة رجال الملقبة بالنخيل والبهجة فأي بهجة تتحدثون ؟؟

 

 

 

قرنوف محفوظ… مراكش

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *