فبراير 26, 2024

Warning: sprintf(): Too few arguments in /home/fajrma/public_html/wp-content/themes/covernews/lib/breadcrumb-trail/inc/breadcrumbs.php on line 254

بلاغ صادر عن اجتماع المكتب السياسي لحزب جبهة القوى الديمقراطية

عقد المكتب السياسي لحزب جبهة القوى الديمقراطية اجتماعه الدوري، يوم الأحد 14 يناير 2024، بالمقر المركزي للحزب بالرباط، برئاسة الأمين العام الأخ المصطفى بنعلي.

وفي بداية الاجتماع عبر المكتب السياسي عن اعتزازه بالقرار الملكي التاريخي، القاضي بإقرار رأس السنة الأمازيغية يوم عطلة وطنية رسمية مؤدى عنها، واستحضر ما يحيل عليه الاحتفال بهذه المناسبة من عمل لتسريع تفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية وتعزيز حضورها الفاعل في مختلف مناحي الحياة اليومية ومأسسة حمايتها من التجاوزات.

وتناول المكتب السياسي للحزب بعد ذلك، انتخاب المغرب رئيسا لمجلس حقوق الإنسان التابع لهيئة الأمم المتحدة، حيث أشاد بهذا الانتصار التاريخي الذي يحمل رسائل واضحة الدلالة لأعداء البلاد، مؤكدا على أن هذا الانتصار نتيجة واعتراف بالمنجزات الهامة التي حققتها المملكة المغربية في مجال ترسيخ حقوق الإنسان والنهوض بممارستها، ومعتبرا بأن هذا الانتخاب مسؤولية لمواصلة العمل في هذا المجال بنفس الحزم.

بعد ذلك انتقل المكتب السياسي للحزب إلى التداول بشأن مستجدات الساحة السياسية والاقتصادية والاجتماعية الوطنية، متوقفا عند عدد من القضايا والملفات الحارقة، والتي تستوجب وضعها في سياقاتها، مبديا قلقه إزاء الوضع الاجتماعي الذي تعيشه أغلب الأسر المغربية بفعل الجفاف وقلة التساقطات المطرية مع استمرار ضغط التضخم وارتفاع الأسعار، أمام غياب الإبداع في عمل الحكومة عبر اعتماد منهجية تشاركية وحوار اجتماعي مسؤول من أجل التخفيف من الاحتقان الاجتماعي الآخذ في التصاعد.

وبعد ذلك، انتقل المكتب السياسي إلى دراسة التحضيرات لعقد الدورة الواحدة والخمسين للمجلس الوطني حيث صادق بالاجتماع على شعار الدورة، وعناصر التقرير السياسي والتنظيمي الذي سيقدمه الأخ الأمين العام أمام هذه الدورة، ومتخذا في نفس الوقت، عددا من التدابير المرتبطة بالمناسبة بما يؤدي إلى ضمان نجاح الدورة سياسيا وتنظيميا وإشعاعيا.

وفي الأخير صادق المكتب السياسي على جملة من التدابير التي تهم الشأن الداخلي للحزب في إطار تنفيذ برنامج العمل الذي وضعه المجلس الوطني للحزب الملتئم في دورته الخمسين السابقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *